اعرفي - حواء / عبادات / كرامة الإنسان في الإسلام

كرامة الإنسان في الإسلام

إن الله سبحانه كرم الإنسان :خلقه بيده ،ونفخ فيه من روحه ،وأسجد له ملائكته ،وسخرله ما في السموات وما في الأرض جميعا ،وجعله خليفة عنه ،وزوده بالقوى والمواهب ليسود الأرض ،وليصل إلى أقصى ما قدر له من كمال مادي وارتقاء روحي .

كرامة الإنسان في الإسلام

ولا يمكن أن يحقق الإنسان أهدافه ،ويبلغ غاياته إلا إذا توافرت له جميع عناصر النمو ،وأخذ حقوقه كاملة.

وفي مقدمة هذه الحقوق التي ضمنها الإسلام :حق الحياة ،حق التملك ،حق الحرية ،حق صيانة العرض ،حق المساواة  ،حق التعلم

وهذه الحقوق ،واجبة للإنسان بغض النظر عن لونه أو دينه أو جنسه أو وطنه أو مركزه الاجتماعي .

قال الله تعالى :”ولقد كرمنا بني آدم وحملناهم في البر والبحر ورزقناهم من الطيبات ،وفضلناهم على كثير ممن خلقنا تفضيلا ”

وقد خطب رسول الله” صلى الله عليه وسلم “في حجة الوداع فقال :

“أيها الناس ،إن دماءكم وأموالكم عليكم حرام كحرمة يومكم هذا ،في شهركم هذا ،في بلدكم هذا .ألا هل بلغت ،اللهم فاشهد ،كل المسلم على المسلم حرام :دمه وماله ،وعرضه ”

حقوق وهبها الله للإنسان ليشعر بالأمان ليستطيع أن يعمر الأرض كما أراد المولى عز وجل وليكون للإنسان كرامة يستطيع أن يحيى بها على الأرض.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .