اعرفي - حواء / عبادات / في ذكري مولد الهدى

في ذكري مولد الهدى

الحمدلله الذي أرسل رسوله بالهدى ليكون شاهدا ومبشرا ونذيرا وداعيا إلى الله  و رسول الله صلى الله عليه وسلم أعظم مربي للفكر الإسلامي حيث صبر على ما لقى من قومه من أذى عندما دعاهم الى الحق وهجر وطنه واستطاع أن يجتذب النفوس النافرة ويألف بين القلوب المختلفة

في مولد الهدى

في مولد الهدى

وتمتع الرسول صلى الله عليه وسلم بالخصال الحميدة وحسن الخلق حيث أثنى الله عليه بذلك فقال :”إنك لعلى خلق عظيم “قالت السيدة عائشة “رضي الله عنها :كان خلقه القرأن يرضى برضاه ويسخط بسخطه .وقال عليه السلام :بعثت لأتمم مكارم الأخلاق ”

وأتصف رسول الله صلى الله عليه وسلم بالشفقة والرحمة  والتواضع ، وصلة الرحم  فروي عن عبد الله ابن أبي الخمساء قال :بايعت النبي عليه السلام ببيع قبل أن يبعث وبقيت له بقية فوعدته أن آتيه بها مكانه فنسيت ثم ذكرت بعد ثلاث فجئت فإذا هو مكانه ،فقال :يا فتى لقد شققت علي أنا هنا منذ ثلاث أنتظرك ! وكان إذا أتى بهدية قال اذهبوا بها إلى بيت فلانة كانت صديقة لخديجة ،إنها كانت تحب خديجة . وكان عليه السلام يصل ذوي رحمه من غير أن يؤثرهم على من سواهم

وكان رسول الله أشد الناس تواضعا فقد روي أنه وفد عليه وفد فقام يخدمهم بنفسه فقال له أصحابه :بكفيك ؟فقال إنهم كانوا لأصحابنا مكرمين وإني أحب أن أكافئهم

وفي حديث خديجة حين قالت له “أبشر فوالله لا يخزيك الله أبدا إنك لتصل الرحم وتحمل الكل وتكسب المعدوم وتقري الضيف وتعين على نوائب الحق ”

في مولد الهدى 1

في مولد الهدى 1

فما أحوجنا في هذا العصر لأخلاق الحبيب صلى الله عليه وسلم فلنحاول أن نتبع خطى الرسول صلى الله عليه وسلم ونقتضي به ونعلم أبنائنا الخصال الحميدة لتكون لنا في هذه الذكرى العطرة لمولد رسول الله صلى الله عليه وسلم عودة للطريق المستقيم وطوق للنجاة في الدنيا والأخرة.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .