اعرفي - حواء / عبادات / صلاة الرجل مع زوجته جماعة

صلاة الرجل مع زوجته جماعة

الحمد لله و الصلاة و السلام على رسول الله صلى الله عليه و سلم أما بعد ،

من المعروف إن الصلاة فريضة من الفرائض التى افترضها الله عز وجل على عباده و هى أول أركان الإسلام بعد الشهادتين و هى الفارق بين المسلم وغيره و هى أول ما يحاسب عليه العبد يوم القيامة فإن صلحت صلح سائر عمله و إن فسدت فسد سائر عمله فينبغي على كل مسلم و مسلمة المحافظة عليها كما أمر الله عز وجل وكما أمر النبي صلى الله عليه وسلم ومن عظم أهمية الصلاة فى الإسلام أن ثواب أداءها فى جماعة أفضل بكثير من صلاتها منفرداً .

 

صلاة الرجل مع زوجته جماعة

صلاة الرجل مع زوجته جماعة

 

صلاة الجماعة :

المقرر فى مذهب  أبى حنيفة رضى الله عنه وأرضاه انه يصح انعقاد صلاة الجماعة فى الصلوات المفروضة غير الجمعة بعدد اقله اثنان إمام و مأموم ولا يشترط ذكران .

 

صلاة الرجل مع زوجته جماعة

صلاة الرجل مع زوجته جماعة

 

صلاة الزوج و زوجته :

وهناك فرق عند الحنفية بين جواز الجماعة بين الرجل و زوجته و بين محازاتها إذا صليا معاً فالاولى جائزة والثانيه ممنوعة تفسد الصلاة ومما استدل به الحنفية على ذلك ذكر الكاسانى فى البدائع قائلا ( ولنا ما روا انس بن مالك – رضى الله عنه – انه قال : أقامنى النبى صلى الله عليه وسلم واليتيم وراءه و أقام أم سليم وراءنا)

بمعنى انه يجوز للرجل الصلاة بزوجته جماعة و لكن الواجب الا تحاذى المراة بقدمها أو ساقها شيئا من بدن زوجها فتتأخر عنه بحيث يكون موقفها خلف الإمام و أن يكون بينها  وبينه حائل .