اعرفي - حواء / عبادات / التفكر و التأمل فى خلق الله عبادة مهجورة

التفكر و التأمل فى خلق الله عبادة مهجورة

الحمد لله و الصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه و سلم اما بعد ،

يسعدنا أختى المسلمة فى هذا المقال أن نوضح لك أحد العبادات الدينية المهجورة و المنسية و التى قد يعتقد البعض بعدم جدواها و أهميتها و هى عبادة التفكر و التأمل فى خلق الله ، اعرفى كل شىء عن هذه العبادة المهجورة لعلك تستفيدى منها بإذن الله.

التفكرو التأمل فى خلق الله سبحانه و تعالى

التفكر و التأمل فى خلق الله عبادة مهجورة

قال الله تعالى فى كتابه العزيز” وفى أنفسكم أفلا تبصرون”

التأمل فى خلق الله هى من عبادات الأنبياء و التى أدت بهم لمعرفة وجود الله من تأمل و تفكر خلق الله سبحانه و تعالى و تأمل الكون و المخلوقات و السماء و الأرض ،فقد توصل نبى الله ابراهيم لوجود الله عن طريق التأمل للشمس و القمر و وجد انهما يختفيان و من ذلك توصل لوجود العلى الكبير الذى لا يغفل و لا ينام ،و كذلك كان سيدنا محمد صلى الله عليه و سلم يتأمل فى خلق الله كثيراً و يشعر بوجود إله عظيم و لعل هذا ما جعله يبتعد عن اللهو الذى كان يتهافت عليه شباب قريش و يبتعد عن عبادة الأصنام .

و كذلك التأمل فى كتاب الله من أحب الأعمال إلى الله فليس من المطلوب قراءة القرآن و حفظه دون تأمل و تدبر فى معانيه فقد كان  ابن القيم رحمه اللهيقول”قراءة آية بتدبر خير من ختمة كاملة بدون تدبر”و كان الصحابة رضوان الله عليهم يأخذون عشر آيات يحفظونها و يتدبرون معانيها و يعملون بها ، ولهذا أحببنا أختى المسلمة أن نحيى عبادة تكاد تكون مهجورة، وفقنا الله و إياكى إلى صالح الأعمال بإذن الله.

Tags:

  • التأمل في السماء