اعرفي - حواء / عبادات / علامات ليلة القدر

علامات ليلة القدر

علامات ليلة القدر 196181

علامات ليلة القدر:

من المعروف والمذكور في السنة النبوية وفي القرآن الكريم فيما يخص ليلة القدر

  • أنها ليلة صافية وساكنة مع القمر الساطع، ليست بباردة أو حارة.
  • أما فيما يخص أشعة الشمس، فليست بها أي شعاع من أشعة الشمس، بل ضوئها مستوي تشبه القمر في ليلة التمام وهو بدر
  • بالإضافة إلى أنها ليلة فردية في العشر الأواخر من شهر رمضان المعظم، أي ليلة وترية.
  • في اليوم التالي منها في الصباح نجد الشمس بيضاء، لا يحدث فيها أي ريح أو عواصف أو سحب، بل السماء صافية.
  • أما في الأمور المعنوية التي تتعلق بالفرد، فهو يشعر بالسكينة والطمأنينة، بالإضافة إلى شرح الصدر.
  • أما الشياطين فهي مصفد، حتى تكون ليلة روحانية، ويشعر الفرد بالنور الذي يدخل قلبه، ورائحة العطر.
  • ومن المعروف عن ليلة القدر أنها من أعظم الليالي؛ حيث أنزل فيها القرآن الكريم
  • بالإضافة إلى وجود الملائكة في كل مكان التي تقوم بالتسبيح وبذكر الله في كل وقت.
  • نجد المساجد عامرة بالمصلين والذكر وقراءة القرآن والتسبيح.
  • وهي ليلة تعادل حوالي ثلاثة وثمانون سنة في الثواب.

السبب وراء تسمية ليلة القدر:

على الرغم من كثرة آراء العلماء في هذا الشأن إلا أنه تم الاستقرار على خمسة أسباب منطقية:

  • نظرا لأن الله سبحانه وتعالي جعل الرزق في هذه الليلة، وهو الرزق الخاص بالسنة القادمة من كل من خير ورزق وعمل.
  • أما المعنى اللغوي لكلمة القدر فهو علو المرتبة والشرف وعلو الشأن.
  • أما بالنسبة لجزاء من يقوم ليلة القدر ويحييها ويتعبد فيها فله أجر عظيم.
  • هي الليلة التي أنزل الله سبحانه وتعالى قرآنه العظيم.
  • هي ليلة عظيمة فقدر الله سبحانه وتعالى أن تكون ليلة الفصل والحكم في حياة البشر.

طريقة التعبد في ليلة القدر:

  • الحرص على كثرة تلاوة القرآن والصلاة على رسول الله صلى الله عليه وسلم.
  • قيام الليل والتهجد لله سبحانه وتعالى.
  • الكثرة من قول اللهم إنك عفو كريم تحب العفو فعفو عنا وهذا الدعاء كان يقوله النبي وأبح من سنته.
  • الحرص على ملازمة الاستغفار والدعاء.